أنت تستخدم متصفح قديم من Internet Explorer، ننصح بتحميل النسخة الأخيرة الآن وهذا بالضغط هنا. أو يمكنك تجربة المتصفح الرائع GoogleChrome بالضغط هنا للتحميل.

التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

حساب جديد | لم اتذكر كلمة المرور
دعوة للإنضمام لأسرتنا
عزيزي الزائر الكريم .. تسعدنا زيارتك ويشرفنا انضمامكم لأسرة منتديات معلمي ومعلمات المملكة بتعبئة النموذج التالي والذي لن يأخذ من وقتك اكثر من دقيقة .

اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر
البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
سؤال عشوائي


الجنس :
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

المكتبة الشاملة لتحاضير وعروض وتوزيعات المرحلة المتوسطة    المكتبة الشاملة لتحاضير وعروض وتوزيعات المرحلة الابتدائية

العودة   منتديات معلمي ومعلمات المملكة العربية السعودية > المنتديات العامة > رياض الصالحين

رياض الصالحين " على مذهب أهل السنة والجماعة "

خطبة عن اليقين


اليقين , خطبة...

الكلمات الدلالية (Tags)
اليقين, خطبة
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اليقين بالله تناهيد الجرح مملكة حواء 8 06-01-2013 06:38 PM
قبل نهاية الـ 100 يوم نريد بث الخبر اليقين اليقين أبو مروان منتدى حقوق المعلم والمعلمة 23 20-05-2009 12:56 AM
خطبة الجمعة !! السحاب العالي رياض الصالحين 2 03-12-2008 03:06 AM
خطبة الجمعة آخر الفرسان منتدى حقوق المعلم والمعلمة 1 04-09-2007 04:56 AM

خطبة عن اليقين

بسم الله الرحمن الرحيم إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له وأشهد أن لا اله إلا الله

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 11-12-2008, 09:38 PM   #1
تربوي فعال
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: في ارض الله حائل
المشاركات: 352
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 50
ابو عبدالعزيز 7 will become famous soon enough



بسم الله الرحمن الرحيم
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له وأشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمد عبده ورسوله .
أما بعد: أيها الناس: سلو الله العافية واليقين فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال في الحديث الذي رواه أبو بكر: ايها الناس سلوا الله اليقين والعافية فانه لم يعط احد بعد اليقين خيرا من العافية فسلوهما الله
فإن في اليقين سلامة وراحة للقلب عن الوقوع في المحرمات وسكون وأقبال على الله وفي العافية سلامة وراحه للبدن والجوارح.
وقد قال ابن القيم رحمه الله: وإذا قوى يقينه وصبره هان عليه كل مشقة يتحملها في طلب الخير الدائم واللذة الدائمة.
والخير الدائم هو طلب الآخرة والعمل لها, واللذة الدائمة: هي الخلود في دار النعيم.
قال سهل رحمه الله: حظ الخلق من اليقين على قدر حظهم من الرضى وحظهم من الرضى على قدر رغبتهم فى الله.
وقيل: مجالسة العالم تدعوك من ست إلى ست من الشك إلى اليقين ومن الرياء إلى الإخلاص ومن الغفلة إلى الذكر ومن الرغبة في الدنيا إلى الرغبة في الآخرة ومن الكبر إلى التواضع ومن سوء الطوية إلى النصيحة.

وأعلموا ياعباد الله: أنه لو لم يكن من فوائد العلم إلا انه يثمر اليقين الذي هو أعظم حياة القلب وبه طمأنينه وقوته ونشاطه وسائر لوازم الحياة ولهذا مدح الله سبحانه أهله في كتابه وأثنى عليهم بقوله:{وبالآخرة هم يوقنون** وقوله: {كذلك نفصل الايات لقوم يوقنون**, وقوله في حق خليله إبراهيم عليه السلام: {وكذلك نرى إبراهيم ملكوت السموات والارض وليكون من الموقنين**.
وذم من لا يقين عنده فقال: {أن الناس كانوا بآياتنا لا يوقنون**, وفي الحديث المرفوع عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه: لا ترضين احدا بسخط الله, ولا تحمدن احدا على فضله, ولا تذمن احدا على ما لم يؤتك الله, فإن رزق الله لا يسوقه حرص حريص, ولا يردة عنك كراهية كاره, وان الله بعدله وقسطه جعل الروح والراحة والفرح في الرضا واليقين
وجعل الهم والحزن في الشك والسخط فإذا باشر القلب اليقين امتلأ نورا وانتفى عنه كل ريب وشك وعوفي من امراضه القاتلة وامتلأ شكرا لله وذكرا له ومحبة وخوفا
وقال شقيق بن إبراهيم: اغلق باب التوفيق عن الخلق من ستة أشياء اشتغالهم بالنعمة عن شكرها ورغبتهم في العلم وتركهم العمل والمسارعة إلى الذنب وتأخير التوبة والاغترار بصحبة الصالحين وترك الإقتداء بفعالهم وادبار الدنيا عنهم وهم يتبعونها وإقبال الآخرة عليهم وهم معرضون عنها
قال ابن القيم قلت: وأصل ذلك عدم الرغبة والرهبة وأصله ضعف اليقين وأصله ضعف البصيرة واصله مهانة النفس ودناءتها واستبدال الذي هو أدنى بالذي هو خير وإلا فلو كانت النفس شريفة كبيرة لم ترض بالدون فأصل الخير كله بتوفيق الله ومشيئته وشرف النفس ونبلها وكبرها وأصل الشر خستها ودناءتها وصغرها قال: {قد أفلح من زكاها وقد خاب من دساها** أي أفلح من كبرها وكثرها ونماها بطاعة الله وخاب من صغرها وحقرها بمعاصي الله فالنفوس الشريفة لا ترضي من الأشياء إلا بأعلاها وأفضلها وأحمدها عاقبة والنفوس الدنيئة تحوم حول الدناءات وتقع عليها كما يقع الذباب على الأقذار فالنفس الشريفة العلية لا ترضى بالظلم ولا بالفواحش ولا بالسرقة والخيانة لأنها أكبر من ذلك وأجل
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
[الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ] {النمل:3**
أقول قولي هذا واستغفر الله لي ولكم من كل ذنب فأستغفروه أنه هو الغفور الرحيم


جمعها أخوكم: ابو عبد العزيز



o'fm uk hgdrdk




ابو عبدالعزيز 7 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

خطبة عن اليقين



منتديات معلمي ومعلمات المملكة العربية السعودية

  اضغط هنا للأشتراك في قروب المنتدى ليصلك جديد منتديات معلمي ومعلمات المملكة العربية السعودية 

Add to Google Reader or Homepage

الساعة الآن 12:23 PM.

VillaARTS vBulletin skin created by VillaARTS.

Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2


خطبة عن اليقين