التعليم للمديرين: أبلغوا الجهات المعنية بمروجي الإشاعات

بالتزامن مع عودة نحو 5 ملايين طالب وطالبة إلى مقاعد الدراسة اليوم، أكدت مصادر مطلعة أن وزارة التعليم أرسلت تعميما عاجلا إلى المديرين في الميدان التربوي شددت فيه على عدم نقل الأخبار والصور، لكون غالبها مزيف ومفبرك وضرره أكثر من نفعه، مؤكدة ضرورة التبليغ عمن يظهر منه أي ملامح تخالف توجه القيادة وإبلاغ الجهات المعنية عنه فورا والتبرؤ منه.ونص التعميم على ترسيخ الارتباط بالله، وأنه مدبّر الأمور، وكل شيء يسير بتقديره، وهو الحكيم الخبير، وتعظيم أمر لزوم جماعة المسلمين، والولاء لولاة أمرهم، ووحدة الصف الوطني والعربي والإسلامي على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وبث الشعور بالأمان والطمأنينة، وأن الله ناصر دينه، وشكر الله وحده على نعمة الإيمان والأمان، على أن يتم تطبيق التعميم في المدارس من جانب المعلمين والمرشد الطلابي.وتضمن نص التعميم الإشارة إلى دور حكومتنا وقيادتنا وعلمائنا ومفكرينا في ترسيخ الأمن والحفاظ عليه، وأن ذلك نعمة تستوجب الشكر والحمد المتواصل، والتحذير من الإرجاف، وترديد الإشاعات، ونقل ما يُخل بوحدة الصف والكلمة، وأنه يجب وجوبا شرعيا أن نقف صفا واحدا متماسكا لحماية هذا الوطن ومقدساته وأمنه، وأن خلاف ذلك من كبائر الذنوب، مع الاستمرار الطبيعي في تقديم الدروس من أول يوم وأول حصة. وأشار التعميم إلى أن التعليم الجاد هو الضمان للوحدة الوطنية وتجنب الخوض في المناقشات والتحليلات السياسية، فليس من ورائها فائدة تعليمية ولا مصلحة وطنية.

قم بكتابة اول تعليق

اكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.